الجمعة، 31 ديسمبر، 2010

خادمة إندونيسية تغسل ملابس طفلة بـ دم حيضها وتدعي أنها سحرتها

طالبت والدها بمبلغ مالي مقابل إعادة الحركة للبنت المشلولة
 
 
فهد العتيبي - سبق - الطائف: أوهمت "خادمة إندونيسية" أسرة بمحافظة الطائف بأنها تسببت في إعاقة طفلتها عن المشي تماماً عن طريق عمل سحري أعدته لهذا الغرض قبل أن تهرب من مكفولها قبل 6 أشهر، فيما ساومتهم بمبلغ مالي مُقابل إبطال مفعول ذلك العمل وعودة الطفلة التي تجاوزت العامين للمشي.

وكانت والدة الطفلة السعودية قد كشفت الخادمة وهي تقوم بغسل ملابس طفلتها المعنية بالحالة بـ"دم حيضها" وعندما سألتها عن ذلك ارتبكت وتلعثمت وما كان عليها إلا أن أخفت تلك الملابس ثُم هربت على الفور من المنزل وظلت مختفية حتى أن تلقت الأسرة اتصالاً من الخادمة قبل يومين أفادت فيه كفيلها بأنها كانت قد سحرت طفلته وتسببت في إعاقتها عن المشي تماماً على الرغم من تجاوزها العامين.

ولم يظهر الوالد غضبه على الرغم من إصابته بالصدمة المُفاجئة وحاول التحايل على الخادمة التي ساومته بدفع مبلغ يتضمن متأخراتها من رواتب فترة الهروب ومبلغ مالي آخر مُقابل إبطالها العمل السحري فوافق والد الطفلة على مطالبها واتفقا على موعد للالتقاء بها عندها أخذها من منطقة مُظلمة ليلة البارحة بعد أن كانت قد طلبت منه إحضار وتوفير بعض المواد تضمنت "7 وردات 7 حبات من الأرز- ماء من 7 منازل تُمثل منازل إخوان والد الطفلة وأقاربه وجيرانه القريبين من سكنه".

وتُشير المعلومات إلى أنه كان قد أخبر الشرطة بذلك ونسق معهم ليستقبلها ويعرف ما لديها إلى أن يتم القبض عليها بعد أن عادت البارحة للمنزل وبدأت تجمع المواد التي طلبتها وتخلطها بعضها ببعض، طالبة من والدة الطفلة النظر في الماء لكي تشاهد ابنتها وهي تمشي كنوع من التهيئة التي حاولت تمريرها على الأسرة ولكن لم يحدث ذلك أي تغير للطفلة المعنية من حيث قدرتها على المشي، ما أدى لدخول رجال الأمن الذين شهدوا على الحالة واستمعوا لادعاء الخادمة وأنها هي من قامت بسحر طفلته دون أن تُظهر ما يُثبت كلامها.

وكشف مصدر أمني لـ"سبق" أن الخادمة جرى استيقافها بنظارة السجن العام لفترة 72 ساعة لاستكمال إجراءات التحقيق والتأكد من ادعاءاتها واستجوابها بعد أن تسلمت الشرطة بلاغات هروبها من مكفولها، فيما سيتم فحص هاتفها الجوال والتأكد من الرسائل الواردة والصادرة وترجمتها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق