الجمعة، 31 ديسمبر، 2010

سيول الشرائع تُرمّل زوجتين وتُيتّم ٩ أطفال

أغرقت أبا وليد وثلاثة من أطفاله في البجيدي
 
سيول الشرائع تُرمّل زوجتين وتُيتّم ٩ أطفال
 
 
 
عبدالله البرقاوي - سبق - مكة المكرمة: لم يكن المواطن ناصر الشريف "أبو وليد" يعلم أن ذهابه مع ثلاثة من أطفاله لشراء بعض احتياجات أسرته سيكون الرحلة الأخيرة لهم في هذه الحياة؛ حيث حالت بينهم وبين العودة سيول البجيدي بمنطقة الشرائع بمكة المكرمة، التي غرقوا بداخلها ظهر اليوم.

يقول أقارب أبي وليد إنه يبلغ من العمر "٣٩ عاماً"، ويعمل رجل أمن داخل إحدى محاكم العاصمة المقدسة، ومتزوج من امرأتين، ولديه ١٢ من الأبناء، وكان أبو وليد يصطحب قبل مأساة اليوم ثلاثة من أطفاله الأولاد الذين لا تتجاوز أعمارهم ١٠ أعوام، وذلك على سيارته المرسيدس في طريقهم لشراء احتياجات الأسرة قبل أن تداهمهم السيول وتجرف السيارة بمن فيها.

وقد غرق الأطفال الثلاثة، وعُثر على جثثهم في وقت لاحق، فيما استمرت عمليات البحث عن أبي وليد لنحو ٣ ساعات حتى عُثر على جثته.

مواطنون وأقارب الأسرة شاركوا في عمليات البحث التي قامت بها فرق الدفاع المدني.

الجدير بالذكر أن أبا وليد ترك خلفه ٩ من الأيتام ما بين أطفال وفتيات وأولاد، فيما ترملت زوجتاه في واحدة من مآسي أمطار المنطقة الغربية ظهر اليوم الخميس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق